• SL Saoud Islamic Art

شغف بالفن الإسلامي

من أوائل المجموعات التي بدأ الشيخ سعود باقتنائها وتنسيقها، نزولاً عند طلب صاحب السمو أمير البلاد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني حينذاك، كانت مجموعة الفن الإسلامي. فقد عكف على جمع التحف مع فكرة إنشاء مجموعة من الروائع الفنية المتميّزة والفريدة، تعكس البراعة والاتقان وتكون لها قصة مميّزة. في هذا المبنى الجميل الذي صمّمه المهندس المعماري الشهير أي ام باي، يستكشف زوارنا روعة الحضارة الإسلامية من خلال أعمال فنية استثنائية نُفِّذت برعاية ملكية، إلى جانب قطع جميلة أخرى استُلهمت من العالم الإسلامي.

 

هذه القطعة هي من أوائل التُحف التي حصل عليها الشيخ سعود لصالح قطر، ومن أهم مقتنيات مجموعة متحف الفن الإسلامي. القطعة هي دليل على ازدهار رعاية الملوك والنخبة الحاكمة خلال الحكم الأموي للأندلس. أعيد استخدام رأس النافورة هذا خلال الفترة الممتدة من القرن السادس عشر إلى أوائل القرن التاسع عشر في دير نويسترا سينورا دي غوادالوبي في إسبانيا، ويعود للدير الفضل في المحافظة على هذه القطعة ووصولها إلينا.

 

رأس نافورة على شكل أيلة
اسبانيا، مدينة الزهراء، العصر الأموي في الأندلس، 940م -1010م
برونز مصبوب
متحف الفن الإسلامي، MW.7.1997

 

تعد مجموعة متحف الفن الإسلامي من مصابيح المساجد المزخرفة بالمينا، ثاني أكبر مجموعة في الشرق الأوسط بعد مجموعة متحف الفن الإسلامي في القاهرة. هذا المصباح مُهدى للسلطان برقوق (حكم من 1382 إلى 1389 ومن 1390 إلى 1399). وهو مزخرف بآية قرآنية شهيرة من سورة النور (24:35) تشير إلى النور الإلهي.   


مصباح مسجد للسلطان برقوق
مصر، القاهرة، الحقبة المملوكية، القرن الرابع عشر (حوالي 1382-1399)
زجاج مطلي بالذهب والمينا
متحف الفن الإسلامي، GL.2.1999

تنتمي هذه السلطانية إلى أحد أنواع الخزف المعروف باسم "الأواني المرشوشة"، التي تأثَّرت إلى درجة كبيرة بصناعة الأواني الصينية. كانت هذه السلطانية من القطع المفضلة لدى الشيخ سعود، الذي فُتن بفنون فجر الإسلام، لاسيما إنجازات الحرفيين في السنوات الأولى من العصر الإسلامي.

 

سلطانية مزخرفة بطريقة الرش
العراق، العصر العباسي، القرن التاسع
فخار مطلي تحت التزجيج
متحف الفن الإسلامي، PO.53.1999

سلطانية
بتوقيع أحمد بن شكرالله الفارسي
إيران، الحقبة التيمورية أو الصفوية، القرنان الخامس عشر – السادس عشر
كريستال صخري منحوت ومطلي بالذهب
متحف الفن الإسلامي، GL.293.2004