المساجد في قطر: بين الأمس واليوم

المعرض السابق

يأخذنا هذا المعرض في جولة على مساجد قطر، بدءاً من أقدمها "مسجد مروب"، مروراً بالمساجد التي رافقت طفرة القرنين التاسع عشر والعشرين، وصولاً إلى المساجد ذات العمارة الحديثة والتصميم العصري.

المشاركة مع صديق

يؤكد معرض "المساجد في قطر: بين الأمس واليوم" أن المسجد بقي جزءاً مهماً وفاعلاً في المجتمع، ويسلط الضوء على نخبة من الأئمة القطريين وباقة من المؤذنين الذين ساهموا في تطوير المشهدين المعماري والديني.

يُقام هذا المعرض بالتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في قطر وبدعم كبير من مجموعة شاطئ البحر.

برعاية